الأربعاء، 8 أغسطس، 2012

المغزي والمعني من قرارات رئيس الجمهورية

قرارات رئيس الجمهورية محمد مرسي اليوم الاربعاء الموافق 8/8/2012 فيما يخص احداث رفح الاخيرة والتي راح ضحيتها ستة عشرة جندا من خيرة جنود مصر ..راحوا ضحية الاهمال والتسيب وانعدام الثقة والترصد لاحداث توترات وقلائقل ببلادنا ولولا فطنة السيد الرئيس من معزي ومعني هذا الحادث والرسالة التي ارسلت من خلالها لما اصدر تلك القرات الحاسمة الجازمة للسيطرة علي الموقف الامني بالبلاد والرد علي الرسالة برد قاسي وقوي وهو تمشيط سيناء كاملة من خلال القوات الجوية والطائرات العسكرية وسقوط قتلي من وراء هذا التمشيط وتطهير سيناء من البؤر الاجرامية والارهابية والمتشدين دينيا .رسالة رد بة السيد رئيس الجمهورية بتلك القرارات الي كل  مسئول متقاعس عن مواجة التحديات التي تواجهني في الفترة المفبلة ..رسالة مؤداة الي كل طامع في الاستحواذ علي سلطة بدون وجة حق والتهاون من قدر من هم متحملي شئون وادارة البلاد في الفترة الحالية ..في المجمل نعم لقرارات السيد رئيس وان ا لرسالة الي كل متقاعس في هذة الفترة من انة سيواجة بقرارات حاسمة قد تحرمة من عملة علي غرار ماحدث مع محافظ شمال سيناء وايضا السيد مدير المخابرات ..رسالة   ......مؤداها التحذير من الاهمال والتقاعس في خدمة الوطن والانصياع التام لقرارت الادارة السياسية في تلك الاونة وان مالم ينصاع لتلك القرارات فلسوف يواجة بما واجهوا هؤلاء  المتقاعسين وارباب الدولة  العميقة وان للفترة المفبلة لسوف تحدث فية اجتثاث لكل هؤلاء من جذورهما لتطهير الدولة من فئة لاتريد الخير للبلاد . وقي اللة مصرشر الفتن  من كل باغ . ووفق رئيسنا الي مافية خير البلاد والعباد .

ليست هناك تعليقات: