الاثنين، 2 سبتمبر، 2013

الرئيس محمد مرسي يرفض تحقيقات النيابة العامة .

محمد مرسي الي وقتنا الحاضر والي مامد اللة في عمرة (حفظة اللة ورعاة ) الي ثلاث سنوات أخري حتي2017 يعتبر بكافة المواثيق الدولية والمرجعيات القانونية والاعراف المدنية ومجلس الامن والامم المتحدة رئيسا لجمهورية مصر العربية ..وعلية عدم المثول أمام النيابة العامة للتحقيق معة حق لة نشجعة علية نحن الرافضين للانقلاب العسكري الذي أطاح بة من السلطة وزج بة الي السجن بتهم ملفقة ..محمد مرسي رجل بكل ماتحمل الكلمة من معاني وما أت لسوف يثبت ان تلك الصبية والذين قاموا بتلك العمل الصبياني قياسا لحجم مرسي ماهم الا اداة في يد القدر لاحداث مستقبلية أتية شاءت ارادة اللة ان يكن بعيد مرسي في تلك الاونة لما هو ات من أحداث أتية شاءت ارادة اللة ان يكن بعيد عن تلك المشاهد  رجل لايعرف الصمت في مواقف الخسة وعلية فللة في خلقة شئون .

ليست هناك تعليقات: